طائفية أو شي بيشبهها

1_612754_1_34
فكرة أولى : تصنيف
عندما أكون في اوساط مختلفة بالدين ، يميل الناس عادة إلى أن يبادروا باتجاهي بجمل من نوع
” بتعرفي ، أنا عندي كتير رفقات مسيحية ”
” أنا ربيان بجو مسيحي ”
” أنا مدرستي مسيحية ”
” بتعرفي طايفتنا أقرب للمسيحية من البقية ”
” جيران بنت عم ستي ، ارمن وعنا ناس بالحارة مسيحية ، وانا كتير بحبن ”
ويزعجني الأمر لاشعوريا ً لسببين أولهما ، أنني اشعر أنه قد تم تصنيفي فورا ً وتم البدء بالتعامل معي وفق التصنيف الديني ذاك والثاني لأن محدثي يفترض أنه سيكون أقرب إلي ، وأن التعامل معي سيصبح أسهل بعد أن يتلفظ بتلك الجمل السحريه التي تنوه لمعرفته بأشخاص من نفس ديني
انا هي أنا ، ولا أمثل إلا أنا ، ولا أشبه إلا أنا ( نشكر الله ) ، ولست المندوبة المسيحية ، او الناطق الرسمي باسم المسيحية في الشرق وتوابعها . كونك تعرف آخرين ينتمون إلى ذات الطائفة الدينية ، هذا لا يعني لي شيئا ً ، ولن يجعلك أكثر قبولا ً وأن كنت لم تتعرف إلى إي مسيحي في حياتك ذاك لن يخفض أسهمك لدي ..
فبالله ، شو بيهمني وشو بيفيدك أنك تقلي ؟
فكرة ثانية : انتهاك خصوصية .. بدون حرج
متابعة للفكرة الأولى ، من اعتيادنا على أن الدين محوري ومركزي في علاقاتنا مع الآخرين فقد أصبح إثارة الالقاب الدينية ولصقها بالناس ، وحتى سؤالهم عنها ؟ امر طبيعي ولا يجد إي أحد في إثارته إي حرج ،
جيراننا الأسلام ، صديقة بنتي المسيحية ، دكتور المادة العلوي ..
وعدا أن هذه الألقاب تساهم حتما ً في تصنيفنا وكتلجتنا ( من الكاتالوج ) ، لكن الحديث والسؤال عن الدين يخترق خصوصياتنا فالعلاقة مع الخالق ، شخصية وشخصية جدا ً ، وهي شأن شخصي .. خاص
لا يجب ان يصبح السؤال عنه بهذه السلاسة ..
فكرة ثالثة : استعراض
الكثير من مظاهر التدين في مجتمعاتنا ، هي مظاهر استعراضية اجتماعية لا طقوس عبادة أو صلاة ،
إذا نظرنا مثلا ً إلى سياراتنا ، هي تصريح مباشر عن انتماءاتنا الدينية ، السيف ، السمكة ،/ المسبحة ، الله ، محمد ..
ويبالغ الكثير من الشباب باستعراض حجم صليبهم الذهبي ” شفتوني ترى أنا مسيحي ” ،
وأعتقد أن الامر ليس نابعا ً من التدين ، فأنا إن كنت على علاقة جيدة بإلهي لست بحاجة لأن أكون محاطا ً بآلاف الصور والرموز لاتذكره ، فبالنهاية هو معي .. ولست مضطر على الاطلاق أن أعرض للآخرين مدى تديني
أعتقد أن هذه الطقوس هي استعراض اجتماعي وعادات لا أكثر .
فكرة رابعة : اخلاق أم دين ؟
عندما كنا ندرس لامتحان ” تاريخ العلاقات الدولية 2 ” دار النقاش حول دائرة القوة وأفول اميركا واحتمال ان تحتل الصين المكان كدولة عظمى ..
فسارع أحدهم لإبراز انزعاجه وقال ” لأ أميركا أحسن على الأقل ، اميركا ألها دين ”
وبالأقوال الشائعة ” اللي ما بيخاف الله ، خاف منو ”
غالبا ً ، ما يخلط البعض بين الأخلاق والدين ، ويعتقدون أن ظهور الاخلاق ارتبط مع ظهور الدين علما ً أن الاخلاق سبقت المعتقدات الدينية
فإذا كنا وبعد تاريخ اميركا الحافل بالعنف ، لا زلنا نعتقد أنها أفضل لمجرد أن لها دين ، ولازلنا نعتقد أن المتدين أكثر أخلاقا ً من اللامتدين ، J فنحن في اعماقنا لانزال نقصي الآخر وندع أحكامنا المسبقة الخاطئة تقف بيننا وبينه .
فكرة خامسة : التعايش مانو حل
التعايش كلمة مفتعلة ، ” أو هكذا أراها ” ،
وأنا أتمنى ألا نتعايش أبدا ً ، أتمنى أن ” نعيش معا ً ” .. لا ان نفتعل حلا ً ونبحث عن المشترك في دياناتنا فهذا ليس حلا ً ، أنا لن أحبك ، وأصادقك ، وأشاركك الوطن لأنك تشترك معي ببعض القناعات ، فماذا لو كنت لا تقتنع مطلقا ً بديانتي ؟ هل أقصيك ؟ أتجاهلك ؟ احاربك .. ولو بنظرة ؟
بالنهاية ثقافة المختلف ، بالدين ، بالعرق ، باللون ، بالانتماء ، بالقناعات ، هي ما ينقصنا
نحن لا فرديون بامتياز ، نحب التشابه والأشخاص المتشابهين ، والقناعات المتشابهة متعصبين لدياناتنا وانتماءاتنا وقومياتنا وحاراتنا وعائلتنا حتى ،
لا زلنا قبليون ، ولا زلنا نسعى بيأس للبحث عن انتماء في مكان ما ، نعززه ويعزز وجودنا وشعورنا بذاتنا
لازلنا نخاف أن نصدق أن الحقيقة ليست فقط ما نعرفه نحن ، وما نحياه نحن 

18 thoughts on “طائفية أو شي بيشبهها

Add yours

  1. مشكلة هيدي بلبنان..أكثر شي بيزعجني لما بيصيروا يسألوا عن إسمك ومن بيت مين..ومن وين..والوالد شو إسمه..طب الوالدة..ومن وين..كرمال بس يوصلوا لطائفتك..ليعرفوا كيف بدن يصنفوكي..على أمل بالعيش معاً بدلاً من التعايشسلام 🙂

    Like

  2. أهلا مارساليقول ابن عربي:\”لقد كنت قبل اليوم أنكر صاحبيإذا لم يكن ديني إلى دينه دانو قد صار قلبي قابلا كل صورةفمرعى لغزلان و دير لرهبانو بيت لأوثان و كعبة طائفو ألواح توراة و مصحف قرآنأدين بدين الحب أنَّى توجهتركائبه، فالحب ديني و إيماني\” لو آمن كل انسان بالحب دينا لما وجدت هذه الظواهر الطائفية، نصيحة من صديقتك، ان انزعجتي من حدا بسبب حديثو الطائفي أو الشبه طائفي، أخبريه ان ييمم وجهه شطر سفح قاسيون، سيستمع الى هتافات ابن عربي \”الحب ديني و إيماني \”تصبحي على ألف خير.

    Like

  3. كتير كتير شائعة هالأشياء و إن كان بعضها بحسن نية أو بسوء نية فهالأمر مكروه كتير.لو كل شخص يؤمن قولا و فعلا بأن الدين علاقة خاصة بين الإنسان و ربّه و يبعد الدين و الطائفية عن لعب أي دور في علاقاته مع الآخرين لكنّا بألف خير….

    Like

  4. أحد المواقف التي حصلت معي أن خضت في نقاش مع فتاة من إحدة الديانات و كنا نتكلم عن موضوع الدول النامية و المتطورة…و عندها قالت:أي نحنا ما رح نصير متل دول أوروبا فكيف أنتو…صعقت جداً و لم أستطع أن أقول شيئاً لهول المفاجأة بهذا العقل المتخلف الذي و للأسف قد انتشر في وطننا العربي..شعرت حينها و كأننا من وطنين مختلفين و لسنا من بلد واحد هو سوريا…و كأن الوطن سيتطور و يتحدث بدفع عجلته من فئة دينية معينة..و إن كان الامر كذلك فكم من عجلة لدينا في الوطن العربي…يا جماعة خلصونا بئى خلينا ندفش هلعجلة سوا و حاجة عنصرية

    Like

  5. نايتس ،ما بعرف قدي نحنا قريبين أو أخف فعليا ً من الوضع بلبنان بس على أمل العيش معا ً تحياتي إلك

    Like

  6. أسماء أول شي بدي اتشكرك ع المتابعة معي ع طول وانشالله ايامنا كلها حب ، وإن ما كنا قادرين على الحب ، على الاقل انفتاح وقبول لللآخر لك كل ودي

    Like

  7. salamtاتفق معك حول حسن النية ، والاعتياد كثير من عاداتنا الطائفية أو الطبقية .. أو أو .. نابعة عن الاعتياد عسى أن نصبح بلدنا بألف خير لك ودي

    Like

  8. Grace لك هو لو في عجلة عم تقدر تدفشو كنا قلنا نص مصيبة ، بس الكل عم يحط العصايات بين دواليبو 🙂 ..

    Like

  9. أنا ما بتفق معك بكل شي .. مثلا ً السيارات و الأيقونات و كذلك اشيا ما بشوفها تندرج تحت الطائفية او اي شي يشبهها .. الناس بحاجة للانتماء و للشعور و التباهي بهالانتماء بطريقة أو بأخرى .. و جزء من التعريف بالشخصية بيلجأ البعض ( و أنا منهم ) ليلبس بصدره مثلا ً شي يدل على شي بينتمي اله او يعني شي متل هيك .. ( غيفارة , اشارة الحزب القومي , الله , صليب , اسمك و اسم حبيبيك عرزة .. الخ الخ ) يعني برأي لازم يكون في انتباه أكتر بكلمة طائفية و شو تتضمن لما نوصل انو نكون عم نحاول نهمـّش ما يتعلق بالدين من شخصيات الناس و حياتها .. غير هيك يمكن في نقاط مشتركه بالرأي بيناتنا حول هالأمر .. تحياتي سنيوريتا

    Like

  10. في أغلب الأحيان اننا نحتاج لمعرفة دين الأخر فكيف سنعرف المناسبات واعياد لدى أصدقائناوهذه الأشارات في السيارات ليست كثر من تمائم بالنسبة للكثيرين من الأديان المختلفةواتفق معك في اننا يجب ان لانقول تعايش فهذا الفعل سيكون غير عفوي على عكس الواقع الذي يقول اننا نعيش معًاولا نحاول ذلك لأننا فعلاً نعيش معًا.

    Like

  11. مورنينغ ما هو الانتماء للدين بحد ذاتو ، ما بفهمو يعني الايمان لا يعني أنو أنا انتمي للدين هاد ، ولازم أصرح وأعلن عن هالشي بكل محل + الرموز الدينية الاستعراضية \” برأي \” مانا دين ، هادا فانتازيا أحمد جديداوي على أمل العيش معا ً ، شكرا ً لردك

    Like

  12. أتفق معك في كل الفقرات لكن فقرة الاستعراض الديني يجب التوضيح أنّ الكثير يضع رموزه الدينية كنوع من الاستئناس، مثلاً صديقي \”المسيحي\” يضع الصليب أمام عينيه لأنه يشعر بالاطمئنان والأمان، وكثيراً ما يتلمسه وهو على صدره، وصديقي \”المسلم\” يضع قرآن بجانبه علماً أنه ومن الممكن لم يقرآه في حياته ولا يعرف كيف يقوم بالتجويد، لكنه يضعه للاطمئنان.ربما من يضع رمز السمكة على الطبون الخلفي للسيارة يقوم باستعراض، وبالمثل من يضع شعارات دينية موضوعة بشكل يراها فقط الناس وليس هو، هو ذلك الاستعراض.لكن من تضع قلادة ذهبية باسم الله وتخفيها في صدرها وبالمثل للصليب لا أعتقد أنه استعراض، بل نوع من تحقيق اطمئنان ذاتي.هو المشكلة في القناعة أنّ الاطمئنان الديني يأتي من حملنا لرموز نحاسية أو معدنية أو ورقية!!، من قال أن حمل الحصن الحصين يحميني إن كنت لا أفقه شيء في الايمان!.تحياتي

    Like

  13. جميل جدا ما كتبتيه خيتو…وهي من المرات القليلة يللي بوافقك الرأي بدون اي اختلاف بوجهات النظر…شخصيا انا ضد رفع اي رمز او شعار او اسم او صورة…لشخص او لدين او لطائفة او لرب او او او…ببساطة انا (وانت وهو)…ماننا أرمات ولوحات اعلان..واي تصرف او سلوك او مظهر لابراز انتماء ديني او طائفي او سياسي بهدف ايجاد قواسم مشتركة مع الاخرين هو فشل وغباء وتخلف…

    Like

  14. لايتوووووووو لك هادا انت عندي ؟ يا زلمي ما تحكي انك جاي كان الواحد عملو تعزيلة هيك وجهزلك شي شغلة ، هيك بدنا نمرقها ع القهوة بس 🙂 هية مجرد عادات ماعم يتم التمحيص فيها للأسف ومنيح اخيرا ً لاقينا ساحة لقاء ما منختلف فيها اهلين خيو ..

    Like

  15. كلام كثير حلو بوافق معك تماما ..ناطرين اليوم الي نبط نصنف فيه بعض على اساس الدين عالهامش : كأنو مخرطبة باول فكرة تبع \”تصنيف\” …كاتبة بحياتي بفكر لازم بحياتك مش هيك ؟ …تحياتي 🙂

    Like

  16. الصديقة الفلسطيينة أشاركك التمني أن يلتغى تصنيف الاخرين بناء على اختلافهم وشكرا علفت النظر .. صلحتا

    Like

  17. من اجمل ما قرءت من مقالات بالرغم من سلاسته وسهوله الوصول الى فكرته فهو بذات الوقت عميق بما يتضمنه من افكار تحاول الناس دائما تجاهلها لانو الفكرة حلوة على طول يضل الدين او المعتقد بالقلب وما نحاول نظهر كم خلقنا انسانيين

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

Up ↑

%d bloggers like this: