" بين أرجل الشرف "

أبي .. يهددني .. بنظراته ،
براحة يده على وجنتي ..
بأعلى كلماته وسبابه …
بجريمة شرف ،
أبي هو ذاته
الذي يهدي أمي فستانا ً جديدا ً
كلما امتعضت لخياناته
لا زال يرى حبي ، أمرا ً مخلا ً بالشرف

*****

أخي ، فحل العائلة …
فخورون كلنا بفتوحاته ، ..
مدمن ٌ على عقد رجولته كما على أفلامه الغريبة ..
هو أيضا ً ..
يعتبرني بعض.. متاعه ،
ويراقبني ..
يتابعني ..
يحاوطني .. بتدخلاته ..
لا باهتمامه

*****

والدتي ..
سكنت إلى دور المسكينة منذ دهور
دخلت عبوديتها راضية .. مرضية
هي ايضا تخنق حريتي .. ثأرا ً .. لانسانيتها السليبة ..
هي ايضا ً ترغمني أن اعيد تاريخ السبي ذاته
هي أيضا ً ..
تنتظر الفرح الأحمر .. ليلة زفافي

*****
مجتمعي
الذي كاد الحذاء العسكري أن يكسر عظام رقبته ..
لا يتذكر من نخوته وشهامته إلا أطلال ماضيه
مجتمعي
المسلوب الهوية والفكر والقضية
المغتصب .. أرضا ً تلو أرض
لا زالت أولى اولوياته ..
واكثر الأمور غموضا ً لديه
تقع بين أرجلي 🙂

*****

مجتمعي لا مشكله له مع الجنس ..
على العكس تماما ً .. مجتمعي يدور يدور .. حول الجنس
مجتمعي
صدقوني .. مشكلته الأولى مع الصدق ،
يعشق زيفه
يبيح لي ، أن أجد طرقا ً اخرى ..
تحافظ على الشرف
يبيح لي .. أن أجد ستارا ً ما
ليمنع الآخرين ، أن يرو عاره
مجتمعي المنافق ،
لا زلت أنا شرفه وعاره ..

*****

مجتمعي .. يستطيع .. الدعاء على أميركا
ليل نهار
أن يشمت لمصائبهم
و يكره قادتهم الذي يحفظ أوجههم .. غيبا ً
لكنه في النهاية …على كامل الاستعداد
أن يشتري شرفي الرفيع
ويعيد ترقيع عذريتي ..
بالدولار ..

هوامش :
– الصورة : Rest in peace
Some rights reserved. This work is licensed under a
Creative Commons Attribution-Noncommercial-No Derivative Works 3.0 License.
لأجل كل ضحايا جرائم الشرف بالعالم
– هذه التدوينة رغبة بالمشاركة بحملة “ نساء سوريا ” “ أوقفوا جرائم الشرف
– كتبت التدوينة بكامل غضبي من ،

وتشير ‏تقديرات صندوق الأمم المتحدة للسكان إلى أن عدد ما يطلق عليه جرائم “القتل دفاعاً عن الشرف” على ‏نطاق العالم قد يصل إلى 000 5 امرأة سنوياً.‏
هون
و من .. ” عمليات إعادة العذرية

18 thoughts on “" بين أرجل الشرف "

Add yours

  1. عنجد مرسيل هي مشكلة اساسية بمجتمعناو مشكلة انو بخلو بهل طريقة انو بنت تكذب وكل يومين عبتسمعي بجرائم الشرف لما بنت بتنكشف , وبتشوفي الشب بكون سكير ولا شغلة ولا عملة بس ماحدا بيحكي عليه كلمة لامتا البنات بمجتمعنا رح يضلو يعانو….لا لجرائم الشرف لا لعنف المرأة المرأة مخلوق عندو مواهب وطاقات حرام نسجنو بهل طريقة بحقلها تعيش بكل حريتا وتعطي, خلوها تعطي ولا تسجونها بقوالب مزيفة

    Like

  2. سلام، كلنا مع تحرر المرأة ونيلا لحريتا بس انتي بنت شرقية عايشة بمجتمع شرقي مانك ملاحظة انو اللغة و التعابير اللي عما تستخدميا خارجة عن المقبول بتمنا انو المرأة الشرقية بمسعاها لتحطيم قيودا ما تحطم نفسا كمان وتكون ضحية مرتين

    Like

  3. كما العادة أحببت بشدة ووافقت بشدة ولا أفوت اي تدوينة جديدة تضعينها عزيزتي وكما العادة تكتبين بصوتنا وتبوحين عما يدور في أدمغتنا دومالا استطيع الا ان اعجب واذهل بما تكتبين لميس سما جوري

    Like

  4. سيدتي يبدو انك فعلا كنت بكامل غضبك اثناء كتابتك هذه التدوينةفمن يقرأ لك صادقي نفسك اولا لايظن انك نفس الكاتبة.فهناك تقولين ان الحل يبدأ منها ومعركتها ليست مع الرجل وهنا تصبين جام غضبك على الرجل الاب والاخ والمرأة الأم والمجتمع بشكل عام.سيدتي لا يقتصر العنف ضد المرأة على ثقافة أو منطقة معينة أو بلد معين. هلا انا مابدي دافع لانو المجتمع بتحمل جزء كبير من المشكلة بس كمان في كام نقطة ماحبيتهم.هيك موضوع مهم كتير بتمنى انو تكتبي عنو وانت مروقه اكتر انو ندرس المشكلة بشكل افضل ونحاول نبحث عن الحل.مشان الديزاين تبع المدونة لسا في مشكلة عندك بالطرف اليساري تحت لمحات اللي فيها خريطة الموقع بأنو الجزء اليساري من الكلام عم ينقطش وحتى تحت كمانامابالنبسة للهوامش فلسا في مشكلة لما عم نشوف RSS فبعض الهوامش عم تكون مو ظابطة.وشغلة اخيرة مابعرف اذا نسيانة او لأ هية contacts, about me لسا فاضية عندك.مارح طول اكتر من هيك مشان ماتقولي عني بحكي كتير :)وربنا يحميك ويوفقك واتضلي رايقة 😉

    Like

  5. تحياتي الطيبةيسعدني دائماً الابحار بمدونتك و الغوص ببعض لمحاتهادائماً اسهل الطرق هو القاء اللوم على الاخرين كالأب و الأخ و المجتمع و هذا صحيح لكن ليس بالكلية فما نيل المطالب بالتمنياين المرأة الثائرة في مجتمعنا التي تناضل لنيل حقوقهااين هذا الصوت الشجاع الذي يحطم تابوهات فُرِِضت فكانت المرأة اول المستسلمين لها ان لم تكن من المدافعين عنهاللأسف أظن ان العلة في المرأة فهي ما زالت تأسر نفسها بافكار قوروسطية و تأسر حريتها ضمن دعواتها لنيل حرية مجتزأة

    Like

  6. لك ليش ما عم تكتبولي شي أسم ( الأسامي كلام وشو خص الكلام عينينا هني اسامينا × بما انو ما فيني شوف عيونكن ففيكن تتركولي شي اسم ) الصديق او الصديقة اللي ما بعرف اسمو 🙂 مشكلة انو تضطر البنت تقدم كشف حساب لأحد مشكلة أنو الشرف لازال بيوقف عند حدود الجنس 🙂 شكرا

    Like

  7. باسل وشك ولا ضو القمر ( انا قلت بدك تتبرع معنا بحملة الترجمة ) كنت بعرف أنك رح تطل ع هالتدوينة منحاز انثويا :p

    Like

  8. الناي السحري ما كنت عم ادعو لتحرر المرأة كنت عم بدعو لقدسية الإنسان وتحريم العنف واحترام خصوصية الشخص بأخد القرارات دون الخوف من العنف عكل ألفاظي 🙂 مناسبة تماما ً بمنظوري وأنا اتمنى أنو المراة ما تدمر نفسها 🙂

    Like

  9. 🙂 أنو أنا ما كنت عم انحاز انثويا ً .. كيف بدي قلها صادقي نفسك .. للي عم تنقتل ! لك عم تموت يعني مو أنو عم يسبوها بقدر قلها طنشي وخليكي قوية أنا ضد العنف ، مو لأنو ضد المرأة .. لأنو ضد الإنسان لو كان هالإنسان شو ماكان جنسيتو وجنسو .. اي بيعصبني العنف ، بحس انو انتهاك لانسانيتنا لهيك رح ضل اكتب عن العنف دوما .. بجرأة اي في مشكلة مجتمعية كلنا جزء منها ، هادا اللي ردت قولو شو الكام نقطة اللي ما حبيتهم ؟ بخصوص لا يقتصر على بلد ؟ عندك فكرة سوريا قدي رقما بجرائم الشرف ؟!!! بخصوص الديزاين هو قيد التعديل 🙂

    Like

  10. afkarأنا لمت الأنثى حتى 🙂 بصورة الأم .. في كتير اناث عم يثورو يمكن ما بالقدر الكافي .. 🙂 بس لازم القانون بيكون معن مو ضدن لازم ما يكون في عنف وقتل ! ما فينا نقلا ما تخاف من الثورة وقت في حياتها بالنص !أنا ما كتبت عن تحرر المرأة انا كتبت عن قتل إنسان من قبل إنسان آخر بحماية القانون

    Like

  11. باسل اي انشالله بتفضى وبتتواصل معي ، حول أي موضوع .. هو بس نشوفك ونتناقش ..!! ونشد شعر بعض

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

Up ↑

%d bloggers like this: