وإني إحبك حتى المعتقل

قالوا لي من اليوم الأول أن زوجها بالمعتقل، وأن الأغاني التي أغنيها دومًا في كل مكان قد تكون سببًا في إثارة الشجن. لم أهتز حزنًا للخبر، كم اعتدنا على قصص عائلات المعتقلين وكأن الطبيعي أن نسجن في سوريا الأسد ومن هم خارج السجن أو يظنون أنفسهم كذلك هم الاستثناء. وعلى العشاء، على انفراد سألتها وكمقدمة... Continue Reading →

شعل الضو

عندما يصبح حق الحياة “جدليًا” كما هي الحال في سوريا، لا أحد يشتكي حول ما هو أكثر من ذلك ويصبح كل أساسيات الحياة التي لا تتخيلون أن تحيوا دونها ضمن الترفيات التي نستطيع أن نستغني عنها، أو للدقة التي نجبر على التخلي عنها. حيث أحيا، ومنذ التحرير اختفت الكهرباء كعقوبة جماعية من النظام لمدينة تقرع... Continue Reading →

أمي حية

وتؤجل هذه المقالة مرارًا وتكرارًا، الكتابة عن “الأم” وعيد الأم، لشخص خسر أمه برصاصة قاتلة هي ليست تمامًا “شافية” فحتى لو اتفقنا أن الكتابة فعل سحريّ معالج. لكن بعض الآلام مزمنة جدًا، تستنزف من الجسد والروح ما لا يقوى أي دواء أن يشفيه. أقول لنفسي، سأكتب عن أمي قبل عيد الأم في سوريا فحينها سأكون... Continue Reading →

ثلاث سنوات على الثورة السورية: إننا أحياء وباقون وللحلم بقية

ما قبل الفكرة ألحظ فورًا كم تأخرنا هذه السنة بالحديث عن الذكرى السنوية الثالثة، وكأن تأخير الحديث قد ينفي الواقع “المحبط” حقًا أننا سنصل إلى سنتنا الثالثة منذ اندلاع ثورتنا. الكثير الكثير قد تغيّر في السنوات الثلاث تلك حتى أنك لم تعد تعرف نفسك أو أصدقائك أو عائلتك أو بيتك، محظوظون أو ربما منحوسون من... Continue Reading →

يوم اعتيادي من البراميل

كان من المفترض أن تكون هذه المقالة مختلفة لو أنني فعلًا التزمت بالحكمة التي اعتادوا تلقينها لنا ونحن صغار “لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد”. فالبارحة كنت قد أزمعت على كتابتها عندما أدركت أن بطارية حاسوبي الشخصي قد قاربت على الانتهاء. وبما أن منزلي لم يشهد الكهرباء في اليومين الأخيرين فقررت تأجيل الكتابة لصباح اليوم... Continue Reading →

سوريا: أنا حلب، وحلب أنا

لطالما اعتبرت أن السؤال الأصعب للإجابة عليه، أو للكتابة عنه، هو من أنا؟ وخصوصا اليوم بعد ثلاث سنوات من الثورة لم أعد أدري تمامًا كم أشبه تلك الفتاة التي كنت قبلها، لكن قد يكون الكتابة إليكم فرصة حقيقية لأعيد تعريفي أنا أيضًا بنفسي، أو على الأقل إعادة تذكيري بكيف أرى هذا الكائن الذي أحيا معه... Continue Reading →

ثورة ثانية

الله محيي الشعب الحر من صفحة ثورة وعدسة  اللي ما بيحترم الثورة ما بحترمو .. مو بس لو كان عم يقاتل الاسد لو قتلو حتى ! الثورة هي اللي سمحت النا كأفراد نتداول بالشان السوري أساسا ً، سمحتلنا نحكي بمشروع دولة مستقبلي "كائنا ما كان شكله" الثورة باعلامييها وناشطيها واغاثييها ومسلحيها .. هي اللي سمحت... Continue Reading →

وخوف ..

ينقصني معك هذي التفاصيل الصغيرة .. المشاكل المفتعلة الأحزان الأنثوية المملة .. والجدالات التي لا تحمل أي معنى ولكنني مشغولة بالخوف عليك .. يحتل قلقي مسامات جسدي كلها  ماذا لو اعتقلوك ؟ ماذا حينها استطيع انا بجنوني أن أفعل؟ ترتجف يداي لمجرد كتابة الفكرة .. ماذا لو قرروا اختطافك إلى ظلمتهم ؟ ماذا لو اعتقلوك... Continue Reading →

قصف وتفاصيل صغيرة ..

يسرق مني القصف اليومي وتراكم البيوت والأحلام على الأرض القدرة على عيش التفاصيل الصغيرة معك.. وإن كان الشيطان فعلا ً يكمن في التفاصيل فيا للأسف فليس للشيطان من مكان بيننا .. فنحن مشغولون بالكبائر ! لا ترفعا ً عن الصغائر بل ببساطة لأننا مطمورون حتى أعلى رؤسنا بالتعب .. والهموم .. وأحزان السوريين التي تتكدس... Continue Reading →

As a Syrian

As a non Syrian, you watch the report .. you read it .. you may advice your children to go to other room! you may or may not ask yourself what the world should do .. But as a Syrian .. We have a different reactions! Some, especially those who have a friend or relative... Continue Reading →

Up ↑